طباعة

للاتصال بالمديرية:

الهاتف:027.89.15.15 
الفاكس:027.89.13.82

Email : عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

-تقديم المديرية

       تم إنشاء مديرية الصناعة والمناجم وفقا للمرسوم التنفيذي رقم 15-15 المؤرخ في أول ربيع الثاني عام 1436 الموافق ل 22 يناير سنة2015  والذي يحدد مهامها وتنظيمها. حيث تعمل المديرية على تحقيق الأهداف و المهام المنوطة بها و كذا  التشجيع  على خلق مبادرات الاستثمار و مرافقة المستثمرين  في كافة مراحل إنشاء المشاريع الاستثمارية.

مهام المديرية

تقوم مديرية الولاية للصناعة والمناجم على الخصوص  بالمهام الآتية:

-        ضمان متابعة التدابير القانونية والتنظيمية المتعلقة بالتقييس والقياسة والأمن الصناعي.

-        مساعدة مؤسسات القطاع على تحقيق عملياتها في ميدان التنافسية الصناعية والابتكار.

-        اقتراح كل عمل يهدف أي المحافظة على النسيج الصناعة وتطويره وترقية الاستثمار.

-        متابعة الشراكة وتسيير مساهمات الدولة.

-        السهر على جمع المعلومة الخاصة بنشاطات القطاع ونشرها.

-        تنفيذ استراتيجيات وبرامج العمل المتعلقة بالمؤسسات الصغيرة والمتوسطة.

-        ممارسة مهام السلطة العمومية والخدمة العمومية عن طريق أعمال المراقبة التنظيمية.

-        السهر على تطبيق التشريع والتنظيم المتعلقين بنشاطات القطاع بالاتصال مع الأجهزة المعنية.

-        تنفيذ السياسات في مجال المناجم .

4-الصناعة:

عدد الوحدات الصناعية بالولاية 29 وحدة منها 04 وحدات عمومية

عدد مناصب الشغل: 1670

5-المؤسسات الصغيرة والمتوسطة:

عدد المؤسسات الصغيرة والمتوسطة الى غاية 30/06/ 2015:   6863 مؤسسة تشغل 22846 عامل

المناجـــم والمحاجــر:

       زيادة على طابعها الفلاحي  الرعوي المتميز تتوفر ولاية الجلفة على عدة موارد منجمية تسمح بخلق وحدات إنتاجية لمواد البناء وانجاز الطرقات، من بينها المواد الحمراء ( القرميد، الأجر والخزف، الحجر التزيين والجبس)و مادة التيف، والرمل وكذلك ملح الشطوط يستعمل في الصناعة الكيماوية

يوجد  على مستوى الولاية 55 رخصة ممنوحة من طرف الوكالة الوطنية للنشاطات المنجمية

50 رخصة لاستغلال مقالع و 05 رخص استكتشاف.

العقــار الصناعــي:

       فيما يخص الوعـاء العقـاري و الذي يعتبر عامـلاً هامـاً في عملية الاستثمار فتتوفر الولايـة على منطقـة صناعيـة بمقر الولاية و 05 مناطـق نشـاط: الجلفـة، عين وسـارة، حاسي بحبح، البيرين و مسعد استفادت كلها من عملية إعادة تأهيل و إعادة الاعتبار ( هناك عمليات منتهية ) كما استفادت الولاية من حظيـرة صناعية بعين وسارة بمساحة 400 هكتار قابلة للتوسع مسيّرة من طرف الوكالة الوطنية للوساطة و الضبط العقـاري و تمّ إسناد الأشغال فيها إلى مؤسستين حيث تعلق آمال كبيرة على هذا المشروع في جلب مشاريع استثمارية كبرى تخلق أكبر عدد ممكن من مناصب العمل.

  1. مركز التسهيل Centre de facilitation:

هي مؤسسة عمومية ذات طابع إداري تسعى الى تسهيل إجراءات إنشاء المؤسسات الصغيرة و المتوسطة أو توسيعها و مساعدة المستثمرين على تخطي العراقيل التي تواجههم أثناء مرحلة تأسيس الإجراءات الإدارية و كذا إعلام و توجيه و مرافقة حاملي المشاريع في ميداني التكوين و التسيير .

  1. الشباك الوحيد غيرالمركزي َANDI :

يعمل الشباك الوحيد غير المركزي على تسهيل و تبسيط الإجراءات القانـونية لتأسيس مؤسسة  وتنفيذ المشاريع الاستثمارية.

لهذا الغرض، ممثلو الإدارات و الهيئات المكونة له مكلفين بإصدار مباشرة على مستواهم، كل الوثائق المطلوبة وتقديم الخدمات الإدارية المرتبطة بإنجاز       الإستثمار و يكلفون زيادة على ذلك، بالتدخل لدى المصالح المركزية والمحلية لإداراتهم أو هيئاتهم الأصلية لتذليل الصعوبات المحتملة التي يلاقيها المستثمرون.

  1. الديوان الوطني للتقييس و القياسة القانونيةONML:

 

تم استلام الملحقة الولائية للجلفة في بداية سنة 2012 ومن مهامها الأساسية  هي مراقبة أجهزة القياسة  على مستوى كل المؤسسات الاقتصادية.